الجمعة، 18 مايو، 2012

ادوس على راسكم بالقنادر

مشهد ليس بغريب ولا جديد شخص  يسوكـ مجموعة اشخاص وهو يكيل لهم السباب والشتيمة "ادوس على راسكم بالقنادر" هكذا يتم التحدث الى طلبة العراق وشبابه الواعد "ابو الغيرة" الشباب اللي يهز الكاع واللي العالم يخاف منه ويخترعون من اسمه حسب ادعاءات ابناءه النشامى
ماالوم ابدا هذا المسمي نفسه عميد بالعكس اشكره جدا  لانو جسد مشهد اختصر بيه حالنا كعراقيين وكيف يتم تكفيخنا وشلون نتمضحك واحنا نترزل وننكفخ وننهان ونمشي ولا كأنما صار شي .. هم هذولة مستقبل العراق المكفخين نيالك ياعراق على هالزلم الخشنة هسه واحدهم اذا تلزمه يخرطلك وطنيات ويظل يدوخني بالكرامة والغيرة طيح الله حظكم ياعفطية ياطلاب النهرين .. عليكم عاار شكبره وهسه اللي انفضح مو هذا العميد لانو كلنا نعرف نوعية اللي يحكمونا بس انتو شوفتو العالم كله احنا من اي ملة لو باقين نتكفخ بلا محد يدري هواي اشرفلنا 

هذا حالنا كلنا كعراقيين ننسحل وتتفجر بينا عبوات يموت النا اخ وصديق وحبيبة ونستمر بحياتنا ولا كأنو صار شي ..  العار عارنا واكو ناس ماتدري بيه انو هو عار اصلااا 



 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق